أجواء الخريف تغازل أزقة بغداد وبشرى لا تسر عن الامطار

21 سبتمبر، 2022

ايرث نيوز/ مر على بلاد الرافدين صيف لاهب نافست فيه مدن العراق عالميا من حيث اعلى درجات الحرارة المسجلة في مدن العالم.

وشهدت اجواء العاصمة بغداد اليوم الاربعاء، ظهور بعض الغيوم المتقطعة والتي بدت وكأنها بشرى فرح للعراقيين الناقمين على فصل الصيف وويلاته من الكهرباء وغيرها.

ويقول مدير اعلام هيئة الانواء الجوية عامر الجابري، لوكالة ايرث نيوز، ان “الانخفاض بدرجات الحرارة بدء منذ 3 ايام تقريبا وسيكون بشكل تدريجي على معدل 3 درجات تتأثر به المنطقة الوسطى حيث سيكون طقسها غائم الى غائم جزئي والرياح جنوبية شرقية معتدلة السرعة من 20 كم وتنشط في بعض الأحيان لتصل الى من 30 الى 40 كم/س، مما يسبب تصاعداً للغبار.

واضاف ان “طقس المنطقة الشمالية غائم جزئي ونتوقع ان يتحول الى ممطر في بعض الأحيان مصحوبا بعواصف رعدية مع انخفاض في درجات الحرارة اكثر عن يوم امس، مبينا ان “طقس المنطقة الجنوبية سيكون غائم جزئي ودرجات الحرارة تنخفض قليلاً عن يوم امس.

وتابع ان “الشهر الحالي سيشهد تقلبات في درجات الحرارة من انخفاض الى ارتفاع ودور المنظومات الضغطية في ذلك، حيث تزداد بنهاية الشهر اكثر، موضحا ان “العراق الان في الاعتدال الخريفي لكن مازال يتأثر بالمنخفض الموسمي الحراري، ليكون هناك ارتفاع   وانخفاض في درجات الحرارة”.

ولفت الى ان “العراق شهد في السنتين الماضيتين شحة حادة في الامطار ما اثر على البيئة والمناخ في البلاد، موضحا “اننا ننتظر الدراسة المطرية التي تبدأ في نهاية الشهر أيلول الحالي”.

هذا واعلن المتنبئ الجوي علي الموسوي في منشور على “فيس بوك” وتابعته إيرث نيوز، “رسمياً انتهاء موجات الحر الشديدة في البلاد والنموذج الأوروبي الدقيق يؤكد من خلال الخرائط الجوية الاختصاصية التي يقدمها لنا بأن درجات الحرارة سوف تكون حول معدلاتها السنوية الى اقل من المعدل وذلك اعتبارا من منتصف الشهر الجاري ولغاية الثلث الاول من تشرين الاول المقبل”.

وأضاف، “سوف نلاحظ تغير ملفت للنظر وواضح في الاجواء الصيفية الحارة وبداية انكسارها الناتجة عن بداية انهيار وتراجع المنظومة الصيفية واستعداداً لتشكل المنظومة الجوية الخريفية في مطلع ومنتصف الشهر المقبل”.

وبشأن الامطار وكمياتها يقول المتنبئ الجوي صادق عطية ان “التوقعات الاولية وبآتفاق نماذج الطقس العالمية، تشير الى بداية موسم امطار تكون فيه كميات الهطول (اقل) من المعدل العام في عموم مدن العراق للاشهر اعلاه ( علما ان الموسم المطري الحقيقي يبدآ مع بداية شهر ١١ من كل عام) .

وأضاف ان “هذا لايعني عدم وجود هطول ولكن نسبة الهطول متوقع ان تكون (ما دون المعدل) لهذه الاشهر بنسبة تصل مابين (٤٠-٥٠)%.

وتابع عطية “تشير نماذج الطقس ان هناك اتجاه لتحسن الفرص في كميات الهطول اعتبارا من شهر ١٢  وماتليها من اشهر الشتاء والربيع بنسبة تصل الى ٥٠%.( لكن ربما تستمر فرص الامطار اقل من المعدل في بعض مدن شمال العراق ).

واوضح عطية ان “درجات الحرارة ستكون حول الى اعلى من معدلاتها بقليل.

هذا ويعاني العراق من جفاف كبير اثر بشكل ملحوظ على الحياة الزراعية ومساحات الارض المزروعة حيث سنة بعد اخرى نشهد تقليل نسبة الاراضي عن العام الماضي اضافة الى هجرة اعداد كبيرة من الفلاحين بحثا عن فرص العمل بعد تدهور القطاع الزراعي نتيجة عدم وجود المياه.

ظهرت المقالة أجواء الخريف تغازل أزقة بغداد وبشرى لا تسر عن الامطار أولاً على ايرث نيوز.